مقدمة عن المشرق

أنشئت جامعة المشرق بناء على موافقة وزارة التعليم العالي و البحث العلمي السودانية في اليوم الحادي و العشرون من أكتوبر عام 2003م ككلية جامعية للعلوم و التكنولوجيا و صرح للمعرفة، و تم ترفيعها الى جامعة بعد ان استوفت كافة المعايير المطلوبة من قبل وزارة التعليم العالي و البحث العلمي عام 2013م، فقد شيدت في مباني صممت خصيصا لتكون كلية جامعية مكتملة البنيات من حيث القاعات الدراسية و المعامل

تتمتع الجامعة ببنية تحتية متكاملة فقد أشادت الإدارة العامة للتعليم العالي الأهلي والأجنبي بالتجهيزات العلمية المتميزة

  • تميزت الجامعة بتوفر قاعات دراسية مهيئة بأعلى المستويات
  • المعامل مجهزة بأحدث التقنيات في مجال الوسائل التعليمية
  • تضم الجامعة بيئة أكاديمية وإجتماعية وثقافية متفردة تضمن تميز طلابها
  • المكتبة - مفتوحه 12/6



عن جامعة المشرق

تهدف جامعة المشرق إلى إعداد طلابها لمتطلبات القرن الثاني و العشرين باحدث تكنولوجيا العصر. و ذلك بالآتي:

  • تحصيل العلم و تدريسه وتطوير مناهجه.
  • تأهيل الطلاب و منحهم الإجازات العلمية.
  • جراء البحوث العلمية و التطبيقية المرتبطة بحاجات المجتمع.
  • المساهمة في ترقية أداء العاملين في الدولة في شتى المجالات التي تشملها الجامعة.
  • إتباع التقويم الذاتي و ضمان الجودة في كل مجالات الجامعة.

تطمح جامعة المشرق لأن تكون مركزاً عالمياً للتميز و الإبداع في المجال التعليمي و البحث العلمي لتطوير و خدمة المجتمع.

يتألف طاقم التدريس والإداريين من أعضاء متعلمين ومتمرسين بشكل جيد. حيث يشمل طاقم التدريس على معلمين ذو تخصصات نادرة و قد تم تعيين بعض منهم في عمادة بعض أقسام الجامعة.

تتمثل سياسة الجامعة في تعيين عدد كافٍ من مساعدي التدريس بسبب دورهم الحيوي في مساعدة الطلاب للوصول إلى المعايير الأكاديمية المطلوبة. وبالتالي ، فإنهم يبذلون جهودًا إضافية للوصول إلى المعايير الأكاديمية المطلوبة. يقوم المساعدي التدريس عادةً بتقسيم الطلاب إلى مجموعات صغيرة لتسهيل مهمتهم في الإشراف على الطلاب،كما توفر هذه العملية متابعة أوثق لمشاكل الطلاب الفردية والشخصية أيضًا.

تم إنشاء مباني الجامعة على مساحة ثلاثة آلاف متر مربع، فانشأ بعناية على مساحة 1500 متر مربع مينى ملائم للجامعة بأسس بناء من خمسة طوابق. كما تم تشييد مكاتب الإدارة والمقاهي وقاعات الترفيه على مساحة 1500 متر مربع من المساحة المفتوحة والحديقة.

إن غرف المحاضرات والمكتبات والمختبرات فسيحة ومصممة بشكل جيد من حيث التهوية ومفروشة ومجهزة بكل معدات التدريس والأبحاث التي يحتاج إليها الطالب في إطار دراسته.

لطالما كان التقييم والاعتماد المبدأ الأساسي والثابت لإدارة الجامعة. ومن هنا تم تأسيس وحدة للتقييم والاعتماد في الجامعة. حيث تعتمد هذه الوحدة في أنشطتها البحثية على أسس لجنة التقييم والاعتماد التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وقد طورت هذه اللجنة عددا من نظم التقييم والاعتماد في مجالات التدريس ووضع الإمتحانات وتقييم كفاءة الموظفين. قامت وحدة التقييم والاعتماد بتنظيم عدد من الدورات التدريبية للمعلمين في محاولة لتطوير قدراتهم التعليمية وزيادة وعيهم لمفاهيم التقييم والاعتماد.


إنجازات الجامعة

4408

الطلاب في مقاعد
الدراسة

6050

الطلاب
الخريجين

110

طلاب الدراسات
العليا

150

أعضاء هيئة
التدريس

آراء الطلاب عن الجامعة

نحن فخورون بكل ما تقدمه جامعة المشرق اليوم ونسعى بكل طموح إلى خلق مستقبل أكبر للجامعة و طلابها.

  • انا طالب من دولة سوريا كلية الهندسة قسم الميكاترونس المستوى الثالث؛ قبل ما التحق بجامعة المشرق قارنت بينها وبين بعض الجامعات وجدت المشرق أفضل بكثير من حيث البرامج الدراسية والبيئة الجامعية الممتازة، فهي تتمتع بمعامل مهيأه باعلى مستوى. أما العلاقات الإجتماعية داخل الجامعة من قبل هيئة التدريس والطلاب السودانيين هذه تحتاج مقال كامل لكي أعطيها حقها، حقيقة نحن ما شعرنا بغربة خالص الشعب السوداني شعب طيب جدا ومضياف بإختصار كدا نحن وسط أهلنا وأحبابنا السودانيين.

    على محمد السلق كلية الهندسة قسم الميكاترونس
  • اسمي أسامة من دولة مصر جئت السودان في منتصف العام الدراسي كان لا بد لي الإنتظار حتى العام الجديد؛ قابلت بعض الأخوان السودانيين و ذكروا لي جامعة المشرق بأنها مميزة خاصة في مجال الهندسة ؛ فكان ان سجلت بالجامعة، بالفعل وجدتها جامعة مميزة لها مكانتها ووضعها بين الجامعات السودانية. إسلوب الدراسة سلس و مفهوم لدي الطلاب باللغتين العربية و الإنجليزية كما أن العلاقة مميزة جداً مع هيئة التدريس و الطلاب فهم دائماً في مساعدتنا . فيما يتعلق بالعلاقة مع أخواننا الطلاب السودانيين، فتعجزالكلمات عن وصفه، مصر والسودان شعب واحد ثقافة واحدة فنحن دول ابناء النيل و هم حبايبنا والله لهم كل الود و الاحترام

    اسامة عبد الله عليوة كلية الهندسة قسم الالكترونيات
  • انا من دولة نيجيريا، مقيم بالسعودية و لدي اصدقاء سودانيين مقيمين في المملكة درسوا في جامعة المشرق، و قد عكسوا لي عنها إنطباع جميل جداً فوجدها حقيقة مؤهلة بكل ما تحمل هذه الكلمة من معني خاصة من ناحية الكوادر والمواد الدراسية. طالب المشرق يتخرج وهو مؤهل تماماً لسوق العمل ، اما من ناحية البيئة و الاجتماعيات فبها حراك كبير جداً وتداخل هنا و هناك بين الاساتذة و الطلاب وكل من هو داخل حرم الجامعة تجده قريب منك خاصة رئيس الجامعة الدكتور/ عمر حاج علي ؛ لا يوجد طالب يقصده دون ان يجب ضالته، فاتح لينا بابه على طول وكذلك تربطنا علاقة متينة مع الدكتور/ النور جادين عميد كلية علوم الاتصال (الكلية الاميز في الجامعة). الشعب السوداني بصورة عامة طيب وكريم جداً تعجبني عاداتهم و تقاليدهم في المناسبات و الأفراح و كذلك في شهر رمضان يتناولون وجبة الإفطار في الشوارع ؛ وهذا لعمري لم أشاهده الا في السودان

    إدريس يوسف بكر كلية كلية علوم الاتصال
  • ادرس الهندسة الكهربائية المستوي الثاني يمني الأصل.عرفت جامعة المشرق عن طريق واحد من أصاحبي السودانيين أسمه (عبد الرحمن) بالمملكة العربية السعودية كلمني عنها. اتيت الي السودان و التحقت بها فوجدتها فعلاً مميزة و جميلة و لها بيئة ممتازة تحفز الطالب علي التميز و الإبداع، كما أن أخواننا الطلاب السودانيين الإشقاء معروفيين بالكرم والشجاعة وكل الصفات الجميلة موجودة عندهم ربنا يحفظهم. كذلك هيئة التدريس قريبة جداً مننا و تحتوي كل مشاكلنا وتساعدنا علي النجاح

    لبيب عبد الملك محمد البعداني كلية الهندسة الكهربائية
  • عرفت جامعة المشرق عن طريق البحث بالإنترنت فأنا من بنقلاديش وجدتها جامعة مميزة جداً لها بيئة جميلة جداً ، كذلك تتمتع بامكانيات كبيرة تلبي حوجة الطالب. الاساتذة دائماً قريبين من الطلاب ، لقد خلقنا علاقات واسعة وسط الطلاب السودانيين و عرفنا الكثير عن هذا البلد الجميل من خلال دراستنا بالمشرق. الإنسان هنا بسيط جداً و طيب غير ما يحدث في بعض الدول الأخري. يعجني الكرم الموجود في السودان و سماحة أهله

    علي عبد الله علي احمد كلية الهندسة
  • جامعة المشرق ممتازة جداً لا سيما أنها تتسم ببيئة جامعية و دراسية مميزة لأبعد الحدود، الدراسة مفيدة ومفهومة لدي الطلاب، كما أن العلاقة قوية مع هيئة التدريس ومع الطلاب السودانين الأشقاء نفس العادات والتقاليد موجودة بين البلدين مصر والسودان هم دول أبناء النيل نحن لم نشعر بغربة لأننا في بلدنا الثاني

  • انا صفوان من دولة بورما عرفت جامعة المشرق عن طريق طلاب درسوا فيها، كما بحثت عنها في الانترنت فهي تتمتع بسمعة كبيرة وتمتاز ببيئة مغرية جداً. العلاقة مع هيئة التدريس و الطلاب السودانيين مميزة جداً و يصحبها الكثير من الود و الاحترام، السودان بلد مسلم أهله طيبين لهم عادات وتقاليد ممتازة مثل: الكرم و الشهامة و لا احد يعطيك احساس بالغربة

    صفوان رشيد احمد كلية الهندسة قسم الإتصالات
  • انتمي لدولة جنوب السودان كلية الإقتصاد و العلوم الإدارية المستوي الرابع .انا لا اتحدث عن صفات هذا الشعب ولا عن شكل تعامل الناس معي لأنني من صلب رحم هذه البلاد انا سودانية اي نعم جنوب سودانية بعد الانفصال لكنني تربيت هنا أعرف كل كبيرة و صغيرة عن بلدي. فضلت جامعة المشرق علي الكثير من الجامعات الأخري لانها ذات قيمة أكاديمية كبري وبيئة ممتازة جامعة المشرق هي الجامعة السودانية الوحيدة التي تتعامل بالجنيه السوداني عكس بقية الجامعات التي يتعاملن بالدولار لذلك وجدت نفسي فيها.

    مانويلا مارتن مناس كلية الإقتصاد و العلوم الإدارية
  • ادرس بكلية الهندسة قسم الميكاترونكس المستوى الثالث من دولة مورتانيا، قبل ما أحضر للسودان كانت لدي فكرة الإلتحاق بجامعة سودانية لكن بمجرد حضوري التحقت بجامعة المشرق نسية للسمعة الطيبة التي تتمتع بها من حيث المستوى الأكاديمي و الإجتماعي والبيئة الدراسية المميزة للجامعة. كذلك التعامل الراقي من قبل هيئة التدريس والطلاب السودانيين الذين نعتبرهم بمثابة أخواننا، في السودان أنت لا تشعر بالغربة .هنالك عادات كثيرة تربط بيننا وبين الشعب السوداني مثل: إرتداء المرأه للثوب السوداني.

    عباس سيدي محمد كلية الهندسة قسم الميكاترونكس
  • انتمي لارض اليمن، و ادرس بكلية الهندسة قسم الميكاترونكس المستوى الثالث. فضلت المشرق على الكثير من الجامعات السودانية بعد دراسة متأنية بإعتبارها تمتاز ببيئة أكاديمية وإجتماعية مميزة كما أن العلاقة مميزة جدا مع الطلاب السودانيين بجامعة المشرق؛ و تربطنا علاقة متينة مع هيئة التدريس خاصة مساعدي التدريس هم أقرب إلينا من أي شخص آخر؛ هذا لا ينفي الدور الكبير الذي يقدمة لنا الدكاترة من مساعدات في مجال دراستنا.

    عبدالرحمن أحمد عوض كلية الهندسة قسم الميكاترونكس
  • انا من دولة فلسطين، ادرس بقسم الإتصالات المستوى الثالث. إلتحقت بجامعة المشرق بعدما عملت مقارنات بينها وبين العديد من الجامعات داخل السودان وخارجة في فلسطين، تركيا و ماليزيا والجامعات السودانية الأخر وجدتهاالأفضل خاصة في مجال الهندسة بإعتبارها أول جامعة سودانية تدخل هندسة الميكاترونكس. إلتحقت بهندسة الإتصالات هو الآخر مجال مميز. فالمشرق لها مكانتها ووضعها الأكاديمي والإجتماعي؛ أجمل شئ العلاقات المتينه بين الطلاب وهيئة التدريس الذين هم دائما في مساعدتنا، كما أن علاقاتنا مميزة جدا مع الطلاب السودانين فهم دائما في قلوبنا ونحبهم جدا ويحبونا.

    عبدالله أحمد الشاعر كلية الهندسة قسم الإتصالات